تعتبر مشكلة تساقط الشعر من أكثر المشاكل شيوعا فى يومنا هذا.
حيث أصبح كابوس تساقط الشعر لا يقتصر على فئة الرجال وحسب، بل أصبح يطارد أيضا النساء والشباب بمختلف الأعمار.
على الرغم من تنوع أسباب وأنواع تساقط الشعر والعلاجات الخاصة بها، إلا أنه من الممكن حصرها فى عدة أنواع من حيث درجة وأعراض التساقط.

إذا كنتم تعانون من تساقط الشعر والصلع
فقط كل ما عليكم فعله هو تعبئة رقم الهاتف مع مفتاح الكود لنقوم بالتواصل معكم على الفور


أو
 

سوف نعرض عليكم من خلال هذه المدونة 10 نماذج مختلفة لأكثر أنواع تساقط الشعر شيوعا على مستوى العالم:

  • الصلع الوراثي
  • داء الثعلبة
  • داء الثعلبة الشاملة
  • ثعلبة الجر
  • الصلع العصبى
  • تساقط الشعر الكربى
  • ثعلبة التقدم فى العمر
  • الثعلبة البقعية
  • تساقط الشعر المتنامى
  • الحاصة الشاملة

الصلع الوراثى

Androgenetik Alopesiيعتبر الصلع الوراثى أو ما يسمى ب الصلع الذكورى من أكثرأنواع تساقط الشعر شيوعا بين الرجال والنساء.
يبدأ هذا النوع من الصلع عقب فترة المراهقة التى يمر بها فئة الرجال الأكثر عرضة لعوامل تساقط الشعر الوراثية، والذى لهرمون “الاندروجين” دور كبير فى حدوثه. حيث يبدأ الشعر بالتراجع الى الخلف تدريجيا حتى يصل الى منطقة وسط الرأس.
كما يمكن أن يحدث تساقط للشعر بمنطقة الوسط وحتى خلف الرأس.
ينتج الصلع الوراثى عن طريق تحول هرمون “التستوستيرون” إلى هرمون “ديهدروتستوستيرون”، والذى يتسبب مع الوقت فى التأثير على نمو البصيلات لتتوقف فيما بعد عن النمو وتبدأ المنطقة بالصلع.
ومع مرور الوقت يبدأ الشعر يختفى بالمنطقة ولا يعاود النمو من جديد.
يعتبر الصلع الوراثى من أنواع الصلع التى من الصعب التغلب عليها ومعالجتها، لذلك يبقى الحل الوحيد هو زراعة الشعر بتلك المنطقة.

داء الثعلبة

Alopesi Areataيعد داء الثعلبة من أكثر أنماط الصلع شيوعا فى العالم. يُصيب داء الثعلبة كلا من الرجال والنساء. حيث يقوم جهاز المناعة بمحاربة بصيلات الشعر.
لم يتم التوصل بعد الى أسباب داء الثعلبة، ولكن يُرجح أنها تنتج عن العوامل النفسية والوراثية.
لا يقتصر داء الثعلبة فقط على منطقة فروة الرأس، بل يمكن أن يشمل أيضا منطقة اللحية وشعر الحاجبين.
وفى تلك الحالة تعتبر زراعة الحواجب للنساء، وزراعة الشعر للرجال من أفضل الطرق.
لم يتم التوصل الى طرق علاجية تقضى على داء الثعلبة وتمنع الاصابة به مرة أخرى، ولكنه بإستثناء بعض الحالات، فإنه يمكن التعافى من داء الثعلبة عقب مرور الوقت وإستعادة الشعر المفقود من جديد.

الثعلبة الشاملة

ويعتبر هذا النوع من الثعلبة من أنماط تساقط الشعر من الدرجة الأولى.
مثلما هو الحال مع بقية أنماط داء الثعلبة، فإن أسباب الثعلبة الشاملة أيضا لم تُعرف بعد، ولكن يُرجح أنها تنتج عن العوامل النفسية والضغط النفسى.
تُمثل الثعلبة الشاملة كابوس لكل من الأشخاص المصابون بها، وذلك خشية أن تتطور وتصل الى مرحلة داء الحاصة الشاملة الذى ينتج عنها فقدان شعر الرأس والجسم بشكل كامل.
لا يوجد علاج يقضى نهائيا على مشكلة داء الثعلبة الشاملة، ولكن من الممكن تناول العلاجات التى تعمل على تنظيم المناعة بالجسم.
“ومن ضمن تلك العلاجات: الفيتامينات التى تحتوى على عنصر السيلينيوم
وفيتامين أ و ب، وكذلك الخضراوات الورقية التى تحتوى على فيتامين س.”
ومثال على هذا: الثوم، البصل، الطماطم، الجزر، البروكلى.

ثعلبة الجر


تعتبر نساء أمريكا وأفريقيا الأكثر تعرضا لتلك الثعلبة، والتى تنتج عن ربط الشعر وشدة الى الخلف بشكل يؤذى بصيلات الشعر مثل ذيل الحصان والضفيرة.
تبدأ تلك الحالة عن طريق تراجع خط مقدمة الجبهة مع مرور الوقت نتيجة لشد الشعر الى الخلف، مما ينتج عنه فقدان الشعر وتكون صلع بالمنطقة.
من الممكن القيام بمعالجة تلك الحالة، شرط أن يتم تفادة ربط الشعر بالطريقة الخاطئة وإلا سوف يكون من الصعب التغلب على تلك الحالة وستصاب النطقة بالصلع الدائم.

الصلع العصبى

ينتج هذا النوع من الصلع عن طريق تكون جروح بفروة الرأس مما ينتج عنها فقدان الشعر بالمنطقة. يُصيب هذا النوع من الصلع كلا من فئة الرجال والنساء. كما تبلغ نسبة الأشخاص المصابين بهذا النوع من الصلع نحو 3% من إجمالى نسبة الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر.

كما ينقسم الصلع العصبى الى نوعين:

الصلع العصبى الأبتدائى

حيث تتسبب الالتهابات بالمنطقة فى التأثير على بصيلات الشعر ومن ثم التسبب فى الصلع الدائم بالمنطقة. لم يتم التوصل الى أسباب الصلع العصبى بعد.

الثعلبة الندبية

ينتج هذا النوع من الثعلبة نتيجة التعرض لحادث أو إلتهاب شديد يؤثر على البصيلات بالمنطقة وتساقطها.
ومثلما هو الحال بالنسبة لحالات التساقط الأخرى، فإن المنطقة لا تكتفى بتساقط الشعر وحسب، بل تتسبب الثعلبة الندبية بإحداث ندبات حمراء على فروة الرأس، أو قشور بنية أو حبوب.
كما تعتبر الثعلبة الندبية من أكثر حالات تساقط الشعر المزمنة التى من الصعب معالجتها، لذلك تعد زراعة الشعر هى الحل الأمثل آنذاك.

تساقط الشعر الكربى

وهو نمط من تساقط الشعر الأكثر شيوعا لدى النساء. تتعرض النساء لتساقط الشعر الكربى خاصة عقب الولادة أو الدخول فى سن اليأس.

ثعلبة التقدم فى العمر

وتنتج تلك الحالة نتيجة التقدم فى العمر، كما أنها تصيب فئة الرجال والنساء.
حيث أنه مع التقدم فى العمر يبدأ الشعر بالتساقط تدريجيا.
كما تبدأ بصيلات الشعر بالنمو ببطئ، وبالتالى يبدأ بالتساقط خلال فترة قصيرة.
تعتبر تلك الحالة من الحالات الشائعة التى تصيب كبار السن.
ولكن العناية المبكرة بالشعر يمكن أن تؤخر تلك المرحلة بعض الشئ.      

الثعلبة البقعية

يُصيب هذا النوع من الثعلبة فئة الرجال، وهى عبارة عن فراغات بمنطقة اللحية.
على الرغم من أن الثعلبة البقعية تتكون ببطئ، إلا أنها تحدث فجأة دون أية مقدمات. كما يرجح أسباب الثعلبة البقعية الى أسباب وراثية أو ذاتية.
كما يعتقد أن للعوامل النفسية مثل الاكتئاب والضغط النفسى دورا فى إصابة الشخص بالثعلبة البقعية.  

تساقط الشعر المتنامى

وهو نوع من التساقط يحدث نتيجة تعاطى بعض العلاجات المختلفة.
يُُصيب هذا النوع من التساقط كافة الفئات العمرية، وأهم ما يميزه أنه يُصيب الشعر بالتساقط مباشرة دون ترقق.

الحاصة الشاملة

وهى أولى درجات داء الثعلبة، حيث لا يقتصر التساقط على منطقة شعر الرأس فقط، بل يشمل شعر اللحية وشعر الرموش والحواجب والجسم. كما يصل معدل الأصابة بهذا النوع من الثعلبة بمعدل 0.001% لكل فئة عمرية. كما يرجع أسباب الأصابة بهذا النوع من الثعلبة الى عوامل مناعية، حيث تقوم خلايا الجسم بمهاجمة بعضها مما ينتج عنها تأثر البصيلات وإصابتها بالتساقط.
الآن أصبحتم على دراية واسعة بأنواع داء الثعلبة الأكثر شيوعا فى العالم.
ومما لاشك فيه أن هناك أسباب أخرى وراء تساقط الشعر سوى داء الثعلبة.
يمكنكم إستشارة طبيب الأمراض الجلدية وخبير الزراعة الدكتور سركان أيجين حول أسباب تساقط الشعر.

من هو الدكتور سركان أيجين؟

يعمل الدكتور سركان أيجين منذ عام 1996 وحتى يومنا هذا فى مجال زراعة الشعر وعلاج التساقط.
ويعد واحدا من أطباء زراعة الشعر.
كما قام الدكتور سركان أيجين بالحصول على الدكتوراة فى مجالى علم الصيدلة وعلم الأمراض الجلدية.
كما أن للدكتور سركان أيجين خبرة واسعة حول علاجات تساقط الشعر.
بالإضافة الى خبرته فى زراعة الشعر.
اعتبارا من عام 1990 بدأ الدكتور سركان أيجين بإجراء عمليات زراعة الشعر بتقنية الشريحة، ولكن اعتبارا من عام 2004 بدأ فى إستخدام تقنية اقتطاف وحدة الحويصلة، والتى لا تترك أية ندبات على المنطقة المانحة. واعتبارا من عام 2017 بدأ بإستخدام تقنية أقلام تشوى المطورة عن تقنية الاقتطاف.
يقوم الدكتور سركان أيجين بحضور ما يتجاوز 40 مؤتمر ومحاضرة عالمية حول زراعة الشعر.
كما أن الدكتور سركان أيجينعضو في الجمعية الدولية للأمراض الجلدية.
نتمنى لكم ولأحبائكم حياة مليئة بالصحة والعافية.