إذا كنت تبحثون عن حل دائم للتخلص من مشكلة الصلع المؤرق، إذا فإن إتخاذ قرار زراعة الشعر يعتبر من أفضل الحلول للقضاء على تلك المشكلة.
وهذا لكون عملية زراعة الشعر تعد من أفضل الحلول الدائمة للتخلص من صلع الرأس وإستعادة المظهر المرغوب به لشعر الرأس.
وعلى الرغم من مدى سهولة عملية زراعة الشعر، إلا أنها تدخل تحت إطار العمليات الجراحية.
لذلك لابد من إجرائها من قبل أطباء زراعة ذوى خبرة عالية وفريق طبى متدرب.
حيث أن الأخطاء التى يتم إرتكابها أثناء عملية الزراعة، تعتبر أخطاء دائمة ولا يعد التخلص منها أمرا هينا بقدر الزراعة.
حيث أنه مع كثرة مراكز الزراعة والأشخاص الذين يطلقون على أنفسهم أطباء، أصبح من الممكن أن ينخدع الشخص المقبل على الزراعة بكل سهولة ويذهب إلى المكان الخطأ.
لذلك لابد أن يهتم الشخص المقبل على الزراعة فى المقام الأول بمكان الزراعة وطبيب الزراعة.
وذلك لأن المكان والطبيب من أكثر العوامل المؤثرة فى نجاح عملية زراعة الشعر.
من أجل هذا سوف تساعدكم عيادة الدكتور سركان أيجين من خلال هذا المقال على التعرف على المعايير الأساسية التى تحدد مدى جودة مركز الزراعة.

  1. doktorالعامل الأول والأكثر تأثيرا فى نجاح عملية زراعة الشعر، هو إجراء عملية زراعة الشعر من قبل طبيب أو خبير للزراعة.
    حيث أنه فى حال إجراء عملية زراعة الشعر من قبل طبيب زراعة متميز وداخل مركز جيد، سوف يتمتع الشخص بمظهر شعره القديم بشكله الطبيعى والكثيف بكل آمان.
  2. hastaneلا يمكن إستبعاد مجال زراعة الشعر عن المجال الطبى، لذلك لابد من إجراء عمليات زرىاعة الشعر داخل مشفى مجهز وبإستخدام أحدث الأجهزة التى تتناسب مع حالة الشخص المقبل على الزراعة.
  3.  يجب على الشخص المقبل على الزراعة التأكد من أن مركز الزراعة الذى وقع عليه الاختيار سوف يلبى إحتياجاته وتوقعاته حول عملية زراعة الشعر الخاصة به.
    كما أن لهذا ثأثير كبير على نجاح مركز الزراعة ورضا وإقبال المرضى عليه.
  4. لا يجب الإنخداع بصور قبل وبعد التى تقوم مراكز زراعة الشعر بعرضها على المرضى، حيث أن هناك إحتمال أن تكون تلك الصور خاصة بمركز زراعة أخر.
    والأهم من ذلك هو الاطلاع على نتائج المرضى الذين قاموا بالزراعة عن قرب، لذلك يجب الحرص على حسن إختيار مركز الزراعة الذى بإمكانه أن يتيح لكم تلك الفرصة.
  5. الخدمات المميزة للمرضى الأجانب، والتى تتمثل فى خدمات الترجمة وإرشاد المرضى قبل وعقب العملية.
    تعمل تلك الخدمات على توفير الراحة لكلا من المرضى والفريق الطبى.
  6. المتابعة قبل وعقب العملية وتقديم كافة المعلومات حول عملية الزراعة للمرضى وكذلك مرحلة ما عقب عملية زراعة الشعر، كل هذا يساهم فى عملية زراعة شعر ناجحة وآمنة.
  7. يقوم مركز الزراعة الجيد بتخزين والأحتفاظ بالبيانات الخاصة بالمرضى من حيث خطة الزراعة والمشاكل الصحية إذا وجدت وكذلك أعداد البصيلات المزروعة والمناطق التى تمت بها الزراعة.
  8. إعلام المريض بكافة المعلومات الخاصة بخطة زراعة الشعر، كذلك المخاطر التى من الممكن أن تحدث فى حال كان يعانى الشخص من أى مشاكل صحية.
    مركز الزراعة الجيد هو الذى يدرك جيدا أن الصحة تأتى فى المقام الأول قبل أى شئ. لذلك إذا كان هناك إحتمال بأن تُسبب زراعة الشعر بعض من المشاكل للشخص المقبل عليها، إذا حتما يجب إعلام المريض بذلك.
  9. المتابعة المستمر عقب عملية زراعة الشعر، حيث أن جودة مركز زراعة الشعر تكمن وراء المتابعة المستمرة لحالة الشخص الذى قام بالزراعة عقب العملية.
  10. نظافة مركز زراعة الشعر وتجهيزه بأحدث الأجهزة. حيث يضمن كل هذا سلامة المريض ونجاح العملية.
    ومثال على هذا: يجب التأكد من تعقيم الأجهزة المستخدمة أثناء العملية، وكذلك التأكد من إستخدامها لشخص واحد فقط.

الخلاصة:

يجب إدراك كل ما سبق ذكره بالأعلى والتركيز عليه عند إختيار مركز زراعة الشعر. سوف يساهم ذلك فى قيامكم بعملية زراعة ناجحة وآمنة.
من الممكن أن تكون لديك فرصة واحدة فقط لا غير لزراعة الشعر، حيث أن الفرصة لا تُتاح لبعض الأشخاص من أجل إجراء عملية زراعة مرة أخرى، لذلك يجب التركيز على حسن إختيار مركز زراعة الشعر.
حيث أن نجاح عمليات الشعر والقضاء على الصلع بشكل كامل، يكمن وراء عملية الزراعة الأولى الناجحة.
كما أن تركيا تُدين بنجاحها فى عالم زراعة الشعر -وتحولها الى نقطة مركزية هامة فى مجال الزراعة- الى كلا من الأطباء الأكفاء وذوى الخبرة الفائقة.
ولكن لا شك أن هناك من يشوه تلك الصورة، ومحاولة الدخول الى هذا العالم دون أن يكون أهل لذلك.
لذلك من الأهمية بمكان البحث الجيد عن طبيب زراعة الشعر قبل الشروع فى تلك الخطوة.