إذا كنت تعاني من فقدان الشعر، لابد أن تبدأ بالبحث عن المعلومات الأساسية حول زرع الشعر أو علاج تساقط الشعر.

سوف تجد في هذا المقال الأجابة على أكثر الأسئلة شيوعا

ما هي زراعة الشعر عن طريق الاقتطاف؟

تقنية الاقتطاف (استخراج وحدة البصيلات) هي واحدة من التقنيات المستخدمة في زراعة الشعر. تبدأ تلك التقنية باستخراج البصيلات من المنطقة المانحة للمريض، والتي عادة ما تكون خلف الرأس وما بين الأذنين. تحتوي كل بصيلة على 2-3 شعيرات.

من ثم يتم زرع تلك البصيلات داخل المنطقة المتلقية بحرص كامل، مع الأخذ في الاعتبار اتجاه الشعر.

من ضمن المرشحين الجيدين لزراعة الشعر بطريقة الاقتطاف، هي الفئة التي تعاني من الصلع الذكوري.

خلال العملية يتم إزالة بصيلات الشعر تحت التخدير الموضعي. كما يتم استخدام محرك صغير يبلغ قطره 0.6 مم أو 0.8 مم لإستخراج البصيلات ومن ثم يتم زرعها داخل مناطق الصلع.

يمكن إجراء عملية زرع الشعر في جلسة قصيرة أو جلسة طويلة. قد تختلف مدة الإجراء اعتمادا على عدد البصيلات المطلوبة. تستغرق العمليات عادة ما بين 4 و 6 ساعات.

وهناك سبب آخر يجعل تقنية الاقتطاف هي الأفضل على الاطلاق، حيث أنه لا يترك آثار مقارنة بالتقنيات الأخرى. كما أنه في زرع الشعر بالاقتطاف، لا تظهر أي آثار ندبات منذ فتح القنوات الصغيرة وزرع البصيلات بداخلها وحتى نمو الشعر. قد يكون هناك ألم خفيف عقب العملية، ويمكن للمرضي العودة إلى حياتهم الطبيعية عقب التنظيف في اليوم التالي من العملية. عقب حوالي 15 يوما يزول الاحمرار والقشور بالكامل .

نتائج إجراء زرع الشعر بطريقة الاقتطاف مضمونة ومستمرة طوال الحياة. قد يحدث تساقط للشعر المزروع بعد بضعة أسابيع من العملية، وهذا ما يسمى ” صدمة فقدان الشعر”. ولكن في غضون 12 شهرا يتم استبدال هذه الشعر بشعر جديد أقوي وأكثف وأكثر صحة.

الخلاصة:

نأمل أن يكون هذا المقال القصير قد أفادكم.

يمكنك إستشاراتنا والاستفادة من خبرة الدكتور سركان الكبيرة، كما يمكنك معرفة ما إذا كنت مرشح جيد للزراعة أم لا. إذا كنت مرشح جيد للزراعة، يمكنك معرفة كافة المعلومات والخطوات التالية الواجب إتباعها من أجل إجراء عملية الزراعة داخل عيادة الدكتور سركان أيجين.