زراعة الشعر-01
زراعة الشعر-02

تعتبر عملية زراعة الشعر هى الحل الدائم لمشكلة تساقط الشعر والصلع.
كما يتم إجراء عمليات زراعة الشعر داخل مشفى مجهز تجهيزا كاملا لهذه النوعية من العمليات.
كما يتم تعريف تلك العمليات على أنها عمليات دقيقة لمدى سهولة إجرائها.
كما تعتبر زراعة الشعر هى الحل الأمثل للأشخاص الذين يعانون من مرض الثعلبة أو ما يعرف بالصلع الذكورى.
كذلك تعتبر زراعة الشعر الحل الأمثل للأشخاص الذين يعانون من وجود آثار جروح أو تساقط للشعر داخل أماكن معينة بالرأس.

إذا كنتم تعانون من تساقط الشعر والصلع
فقط كل ما عليكم فعله هو تعبئة رقم الهاتف مع مفتاح الكود لنقوم بالتواصل معكم على الفور


أو
 

عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE

تطورت تقنيات زراعة الشعر خلال منتصف التسعينات، ومع بداية عام 2000 تم البدء فى إستخدام تقنية الاقتطاف كبديل عن تقنية الشريحة (الشق)، والتى تم التوقف عن إستخدامها نهائيا فى بعض الدول إعتبارا من عام 2005.
خلال تلك الفترة طرأت بعض من التغييرات الطفيفة على تقنية الاقتطاف، لكنها ظلت محافظة على هويتها.
مازالت تقنية الاقتطاف تعتبر التقنية الأكثر إستخداما والأكثر نجاحا حتى يومنا هذا.

حيث تعتبر تقنية الاقتطاف من أحدث التقنيات المستخدمة فى زراعة الشعر.

كما أن تقنية الاقتطاف الأحدث والأنجح فى عالم زراعة الشعر تعتبر الحل الأمثل والدائم لمشاكل تساقط الشعر والصلع.
كما تتميز تقنية الاقتطاف عن تقنية الشريحة بعدم الحاجة إلى شق الرأس، وبالتالى لا تترك أية ندبات بفروة الرأس.
كما يزداد نجاح تقنية الاقتطاف يوما بعد يوم مع إزدهار الأجهزة المستخدمة.
كما توجد عدة مسميات لتقنية الاقتطاف، والتى منها:

  •  الاقتطاف الكلاسيكى (جهاز الميكروموتور)
  • الاقتطاف بالروبوت
  • تقنية أقلام تشوى (دى إتش أى)
  • تقنية السفير

 فى الآونة الأخير إزدهرت نقنية الاقتطاف بالسفير وبفضلها أصبحت نتائج الزراعة أكثر نجاحا.
والسبب فى ذلك يرجع إلى سرعة تعافى المنطقة عقب فتح قنوات الزراعة بشكل دقيق، وعدم ترك أى ندبات للزراعة داخل المنطقة.

Sac Ekim asamalari-01
Fue yontemi

الآن زراعة الشعر بدون ألم التخدير الموضعى!

يتم تخدير كلا من المنطقة المانحة والمنطقة المزروعة تخديرا موضعيا قبل البدء فى العملية.
تستغرق المنطقة وقتا محددا حتى تتخدر.
يتسبب ألم التخدير فى إزعاج المريض أثناء العملية مهما كان مناخ العملية يتمتع بالراحة والهدوء.
الآن أصبح بالإمكان إجراء عملية زراعة الشعر عن طريق التخدير الموضعى دون ألم وذلك بفضل أجهزة التخدير الخاصة.
يقوم الجهاز بتخدير المنطقة المرادة من خلال حقن السائل المخدر بالجلد عن طريق الضخ.
يتميز الجهاز بعدم إحتوائه على إبرة، مما يساعد على تخفيف الألم مقارنة بإبر التخدير الكلاسيكية، بجانب هذا يتميز الجهاز بسرعة تخدير المنطقة.
حيث يعمل الجهاز على ضخ سائل المخدر على نطاق واسع لينتشر بشكل سريع بالمنطقة المراد تخديرها.
بفضل جهاز التخدير دون ألم سوف يتمكن الجميع من الراغبين فى زراعة الشعر من القيام بإجراء عملية زراعة الشعر دون خوف أو تردد بسبب الألم الذى تتسبب به إبر التخدير.

المراحل الأساسية لزراعة الشعر

هناك عدة مراحل أساسية لعملية زراعة الشعر. من بين تلك المراحل:
1.إقتطاف البصيلات
أ.تقنية الشريحة:إقتطاف البصيلات عن طريق إحداث شق بالمنطقة الخلفية من الرأس.
ب.تقنية الاقتطاف (إف يو إى): إقتطاف البصيلات يدويا دون إحداث شق.
2.فتح القنوات
3.زراعة البصيلات

إقتطاف البصيلات

 تعتبر تقنية الاقتطاف الأكثر نجاحا وسط تقنيات زراعة الشعر، كما أن لها دورا كبيرا فى الاستغناء عن إستخدام تقنية الشريحة.
أ.تقنية الشريحة:إقتطاف البصيلات عن طريق إحداث شق بالمنطقة الخلفية من الرأس.
الأمر الذى يقلل من الضرر الذى يلحق بفروة الرأس.

كما أن حجم الإبر المستخدمة أثناء العملية يعد أمرا هاما. حيث تختلف تلك الإبر بإختلاف حجم بصيلات الشعر أو أعدادها.
كذلك مدى حدة تلك الإبر وتميزها بالإستخدام الآحادى يعد من الأمور الهامة التى يجب الأنتباه إليها.
كما أن الدقة الشديدة أثناء مرحلة إقتطاف البصيلات وإقتطافها فى نفس الإتجاه الطبيعى للشعر دورا هاما فى نجاح العملية وسلامة البصيلات.
على سبيل المثال: الشعر الأفريقى، حيث يتم تشبيه بصيلة الشعر الأفريقى بحرف (u)، لذلك توجد إبر خاصة من أجل إقتطاف هذا النوع من البصيلات دون إلحاق الضرر بها.
كل هذا يتم التخطيط له من قبل الدكتور المختص قبل البدء فى العملية.

فتح القنوات

 يتم فتح القنوات بتقنية الاقتطاف الكلاسيكية عن طريق إحداث شقوق صغيرة بآلة حادة دقيقة.
يتم فتح القنوات فى نفس إتجاه بصيلات الشعر الطبيعى لكل شخص.
وهكذا تنمو البصيلات عقب ذلك فى إتجاهها الطبيعى ليبدو الشعر بمظهره الطبيعى.

من ضمن الأمور الهامة أيضا هى الحرص على فتح قناة الزراعة فى نفس إتجاه الشعر الطبيعى.

يتم فتح قتوات الزراعة بتقنية الاقتطاف عن طريق آلة حادة ودقيقة.
كما ينبغى تغيير تلك الآلة عقب فتح 100 بصيلة من أجل التأكد من المحافظة على حدتها.
أما عن تقنية السفير فلا توجد مثل هذه المشكلة، حيث أن جهاز السفير يتمتع بحدة ودقة عالية.
كما يتم إستخدام أطراف جهاز السفير وفقا لسُمك بصيلات شعر المريض.
كما يجب الحرص على التخلص من تلك الأطراف عقب الأنتهاء من العملية.

تركيب البصيلات

 وتعتبر المرحلة الأخيرة فى عملية زراعة الشعر، حيث يتم تركيب البصيلات داخل الفتحات المخصصة بها بنحو 40-45 درجة كلا على حدى.
يتوقف نجاح عملية زراعة الشعر على نجاح تلك المراحل، والتى تعتمد على خبرة الطاقم الطبى.

تتم عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف دون إحداث شق بالرأس

تقوم عيادة الدكتور سركان أيجين بإستخدام تقنية الإقتطاف التى يُطلق عليها أيضا (إقتطاف وحدة الحويصلة).

أساسيات عملية زراعة الشعر

يمكن إجراء زراعة الشعر للفئات العمرية ما بين 20-60 عام.
3 أيام هى فترة كافية من أجل إجراءات عملية زراعة الشعر.
تستغرق عملية زراعة الشعر نحو 6-8 ساعات وفقا لأعداد البصيلات المزروعة.
إجراء عملية زراعة الشعر داخل مشفى مخصص من أجل تفادى أية مضاعفات.
تتم عملية زراعة الشعر على يد طبيب مختص و 3 ممرضين.
يمكن الحصول على نتائج الزراعة النهايئة خلال فترة تتراوح ما بين 6-18 شهرا.

زراعة الشعر فى 7 خطوات

1.المعاينة: وهى مرحلة التشخيص وتحديد خطة العملية مع الدكتور.
2.التحضير للعملية: وتشمل مراحل تحضير المريض للعملية عن طريق تحليق الشعر وتخدير المنطقة.
3.إقتطاف البصيلات: وهى مرحلة إقتطاف البصيلات من خلف الرأس.
4.فتح القنوات: وهى مرحلة فتح قنوات الزراعة فى نفس إتجاه شعر الرأس.
5.زراعة البصيلات: زراعة البصيلات داخل قنوات الزراعة المخصصة لها وفى نفس إتجاه شعر الرأس.
6.ما بعد عملية الزراعة: وهى مرحلة تنظيف الرأس وعمل البلازما وتكون باليوم التالى من العملية.
7.غسيل الرأس عقب عملية الزراعة: تستمر مرحلة غسيل الرأس حتى 15 يوما مع الحرص على الرأس أثناء الغسيل. تعمل تلك المرحلة على سرعة تعافى المنطقة وتساقط القشرة المتكونة.

مميزات تقنية الاقتطاف FUE

زراعة شعر طبيعى وكثيف.
تعتبر الحل الأمثل والدائم للقضاء على مشكلة الصلع وتساقط الشعر.
كما أنها تعتبر من أفضل التقنيات التى توفر الراحة للمريض، حيث أنه لا يوجد ألم وكذلك لا يوجد ندبات للزراعة.
يمكن للمرضى ممارسة حياتهم بشكل طبيعى للغاية عقب عملية زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف، كما يمكنهم السفر والعودة إلى بلادهم عقب اليوم التالى من العملية.
إن التخطيط الجيد لعملية زراعة الشعر هو عاملا رئيسيا فى نجاح العملية. حيث أن إقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة بشكل مخطط يعمل على تجنب إلحاق المنطقة بأى ضرر فيما بعد، حتى أنه يمكن للشخص من إجراء عملية زراعة للشعر أكثر من مرة فيما بعد.
تصل نسبة نجاح نمو الشعر المزروع بدقة وعناية فائقة بنسبة إلى نحو 98%.

زراعة الشعر داخل عيادة الدكتور سركان أيجين

 تُقدم عيادة الدكتور سركان أيجين العالمية للزراعة خدماتها فى مجال زراعة الشعر للمرضى من كافة أنحاء العالم.
يعمل الدكتور سركان أيجين وفريقه الطبى معا فى مجال زراعة الشعر منذ 22 عام.
تعتمد خبرة الدكتور سركان أيجين فى مجال زراعة الشعر على خبرته التى أكتسبها على مدار 22 عام، إضافة الى المؤتمرات العالمية التى قام بالإلتحاق بها سواء كمتحدث أو كمستمع، الأمر الذى جعله واحدا من أكبر خبراء زراعة الشعر الأكثر إختيارا وإقبالا ضمن أكثر من 50 دولة مختلفة.

العوامل الأساسية لنجاح عملية زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف FUE

أهم العوامل التى يعتمد عليها نجاح زراعة الشعر:

الخبرة

 22 عام من الخبرة تعنى آلاف المرضى والتجارب، الأمر الذى يجعل فهم المريض واحتياجاته أمر سهل للغاية.
للخبرة دور كبير للغاية فى تقديم كل ما هو أفضل حول زراعة الشعر للمرضى بمختلف التقنيات التى تتناسب معهم.

التخصص

 تتطلب عمليات زراعة الشعر إجرائها من قبل متخصص فى مجال زراعة الشعر.
لتساقط الشعر أسباب عدة، يقوم الطبيب المختص بتحديد أسباب تساقط الشعر وتحديد العلاج المناسب للقضاء على تلك المشكلة.
يقوم خبير الأمراض الجلدية الدكتور سركان أيجين بمعاينة المرضى وتحديد خطة العلاج المناسبة سواء كانت زراعة شعر أو علاجات تساقط الشعر.
يقوم الطبيب المختص بالإهتمام بصحة المريض أيضا وليس نتائج الزراعة وحسب.

المؤهلات الفنية

 من أجل عملية زراعة شعر ناجحة يجب التخطيط الجيد لعملية زراعة الشعر وخاصة خط المقدمة الذى يعتمد على شكل الوجه وطبيعة شعر الرأس.
يتطلب هذا الأمر خبرة كبيرة وكذلك حس تجميلى.

فهم المريض

 تعتبر مرحلة التشخيص هى أولى مراحل عملية زراعة الشعر.
وهنا يأتى دور فهم احتياجات المريض والتخطيط الجيد لعملية الزراعة بما يتناسب مع تلك الاحتياجات.
وتعتبر هذه من أهم مبادئ عيادة الدكتور سركان أيجين للزراعة.

العوامل المساعدة فى زيادة نجاح عمليات زرعة الشعر

 أصبح هناك العديد من الحلول أمام الأشخاص الذين يواجهون مشكلة تساقط الشعر.
على سبيل المثال، فإن عدم وجود شعر كافى بمنطقة خلف الرأس لدى المريض، يمكن أن يُقلل من نجاح عملية زراعة الشعر.
لهذا السبب لابد من اللجوء الى حلول أخرى، حيث أصبح هناك العديد من المناطق المانحة بخلاف منطقة خلف الرأس، والتى تعتبر حلا مثاليا للأشخاص الذين يعانون من عدم وجودة شعر كافى بمنطقة خلف الرأس.

اللحية كمنطقة مانحة

Sakaldan kok alımı ile sac ekimi

تعتبر منطقة اللحية المنطقة المانحة عقب منطقة خلف الرأس. حيث يمكن الإقتطاف من شعر اللحية وزراعتها بالمنطقة المراد زرعها.
تعتبر منطقة اللحية من أفضل أماكن الاقتطاف عقب منطقة خلف الرأس، حيث ينمو شعر اللحية مثل شعر الرأس بدون أى اختلاف واضح.
يعتبر شهر اللحية أسمك من شعر الرأس بعض الشئ.
لذلك يفضل زراعته بمنطقة الوسط وليس بمقدمة الرأس حتى يعطى كثافة أكثر للشعر.

الزراعة من شعر الجسم

Vucuttan kok alımı ile sac ekimi

تعتبر منطقة الصدر لدى الرجال هى المنطقة المانحة الثالثة عقب منطقة خلف الرأس ومنطقة اللحية.
تعتبر منطقة الصدر لدى الرجال من أفضل المناطق المانحة التى يمكن الاستعانة بها فى حالة عدم كفاية المناطق المانحة الأخرى.
والسبب فى اختيار تلك المنطقة يرجع الى عدة أسباب من بينها:
سُمك بصيلات شعر الصدر ونموه بنفس مقدار شعر الرأس مما يجعله مظهره متجانس مع شعر الرأس.
وهنا نود التأكيد على عدم زراعة الشعر المقتطف من المناطق المانحة مثل اللحية والصدر بالمنطقة الأمامية للرأس.
يمكنكم التواصل معنا من أجل الحصول على كافة التفاصيل وخطة الزراعة المناسبة لكم داخل عيادة الدكتور سركان أيجين.

call us
whatsapp
اتصل الآن: +90-555-100-4040